اعمال ادبيةتوثيقات

الشاعر ابو حمزة الفاخري

إنســــــــــان عربي!!!
خاطرة تصف حال الإنسان العربي في هذا الزمان الرديء
يصفه : أبو حمزة الفاخري

وحدك وحيد ٌتحيا ضياعا
وحولك كل الملذات تُباعا
أنهارُ الترفيهِ تناديك…..
تُغريك…..لهفاً..والتياعا
وجرحٌ يئن كُرها وُُطواعا
وحدك وحيدٌ بين الأحزان
ليلك…..
تُمضيهِ تقلِِّبُ أوجاعا
وشمّسُكَ…….
قد أضاعت شُعَاعا
وحدك وحيد تعيش ضياعا
مماتك فرجٌٍٍٍٍٍٍِ يأبى انصياعا
وحيدٌ لاتحمل زادا أومتاعا
لا يأويك بيتٌ….
ولا تحميك قلاعا
كل حُصُونِك أمستْ خرابا
تَصفِقُ الريحُ بها وسباعا
ومُدُنك مُغتصَبةٌ! تستغيـث
لا تلقى صدىً أواستماعا
وحدك طريد تحوفُك سودُ
الضِباعِِِ ِولوجودك جياعا
فأين تمضي؟ولما تمضي؟
لمن تلتجي؟ومن ترتجي؟
فسجونك ممتدةٌ………
من أسفل ِالأرض ِقاعا
لعنان ِالسماء ِارتفاعا
وامتداد الأرضِ ِاتساعا
وحدك وحيد تحفر قبرك
لا تملك إلا سمعا وطاعا
هنا ! أنت وحدك وحيدٌ
مُسمّرُ المكان والزمان
بعضك للأرضِ ِقد باعا
وكثيرُُكَ ولّى مستسلما
وقليلُك قد مات شجاعا
لم يبق من وجودك إلا
ذكرياتٌ تسكُبُ أوجاعا
ابو حمزة الفاخري

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى