اعمال ادبيةتوثيقات

الشاعر غانم ع الخوري

. ذات مرة

قالت حدثني شعراً منك
أسمعني الآن كلام من وحي لقائنا !!

احترت بماذا أجيبها؟
وهي الوحي والقصيدة
وهي ملهمتي الوحيدة
ألمح في جبينها الهلال المضيء
و نظرة عينين تضعفان قلبي
تروقني وداعة قلبها
وسماحة وجهها
أجد الورد يؤنس خدها
وملكت اللولو في ثغرها
و الخمر نضوح من شفاهها ؛
بعد صمت قليل
قلت …
آه يا غاليتي
عتب على قلبٍ باح بالأسرار
و بات بحبك مفضوحا
أنت النقاء والصفاء وسلسبيل
ماؤك نبع العطاء يبوح
مالي أراك بين الورد شاردة
والعطر من ثناياك يفوح
بالأمل إني أرتجي من ثغرك
قبلة
تسعف القلب والروح
الرجاء والأمل عند العارفين
بأحكام الهوى
مسموح
أرجوك لاترديني

.. غانم ع الخوري ..

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى